صدر العدد 546 ايار\مايو 2017 من البيان الاقتصادية

جمع 1500 علامة تجارية الاكثر شهرة وفخامة في العالم
معرض بازل وورلد افتتح ابوابه امام محبي وعشاق الساعات والمجوهرات


رأينا


الاستدانة السهلة والسوق الموازية خطران حقيقيان

الاستدانة عبر إصدار سندات دين تدفعها الخزينة  بعد سنوات تحوّلت الى عملية روتينية تنفذها وزارة المالية، قبل كل استحقاق مالي.

ولا تجد وزارة المالية صعوبة تذكر في الحصول على الأموال التي تحتاجها، ذلك ان المصارف اللبنانية استقطبت من الودائع ما يزيد عن 125 مليار دولار اميركي وهي تكفي لتلبي  حاجات الخزينة اللبنانية في أي وقت سواء بالليرة اللبنانية أو الدولار الأميركي.

وفي حالة الانكماش التي يعيشها الإقتصاد اللبناني منذ فترة زمنية طويلة تحوّلت سندات الدين التي تصدرها الخزينة اللبنانية الى »فرصة وحيدة« أمام المصارف لتوظيف الأموال المودعة مقابل فوائد مجدية.

[تتمة]