نتائج مؤشر بنك بيبلوس للطلب العقاري في لبنان في الفصل الثالث من العام 2016

2016-12-15 : تاريخ النشر

ارسل المقال الى صديق اطبع المقال

نسيب غبريل: تحفيز الطلب بتخفيض 50 في المئة من رسوم تسجيل الوحدات السكنية

أظهرت نتائج مؤشر بنك بيبلوس للطلب العقاري في لبنان Byblos Bank Real Estate Demand Index للفصل الثالث من عام 2016 معدلاً شهرياً بلغ 39,5 نقطة ما مثل تراجعاً بنسبة 1,5 في المئة عن الـ 38,9 نقطة المسجلة في الفصل الثاني من العام الجاري، وتراجعاً بنسبة 9,8 في المئة عن الـ 43,8 نقطة المسجلة في الفصل الثالث من العام 2015. وشكلت نتائج المؤشر للفصل الثالث من العام القراءة الفصلية الثامنة الأدنى له خلال 37 فصلاً.

 وفي قراءته لنتائج المؤشر، قال كبير الاقتصاديين ورئيس مديرية البحوث والتحاليل الاقتصادية في مجموعة بنك بيبلوس نسيب غبريل: »إن نتائج المؤشر للفصل الثالث من العام 2016 تشير إلى استمرار تدني مستوى الطلب على الوحدات السكنية في لبنان، بحيث أن العوامل ذاتها التي تسببت بانخفاض الطلب منذ عدة سنوات ما زالت قائمة«. ولفت إلى أن »الطلب على الوحدات السكنية في لبنان تأثر بشكلٍ كبير بتراجع مستوى ثقة المستهلك نتيجة عدم الاستقرار السياسي وتباطؤ النمو الاقتصادي«. مؤكداً على التوصية التي كان قد تقدم بها عقب الإعلان عن نتائج المؤشر للفصل الثاني، فقال: »يمكن للسلطات المعنية اللجوء إلى تدابير عملية من أجل تحفيز الطلب، كتخفيض رسوم تسجيل الوحدات السكنية بنسبة 50 في المئة لمدة عامين. مما سيشكل حافزاً للمشترين المحتملين أو المترددين لأنهم سيوفرون مبلغاً كبيراً من المال، كون هذه الرسوم باهظة الكلفة وتبلغ 6% من سعر الوحدة السكنية. كما سيشجع هذا الإجراء  أيضاً آلاف الأشخاص الذين اشتروا شققاً خلال السنوات الماضية، على تسجيل عملية الشراء، مما سيزيد من إيرادات خزينة الدولة«. مضيفاً »إن انتخاب رئيس للجمهورية سيساعد على تعزيز ثقة الأُسر  والمستهلك اللبناني في اتجاه الطلب على الوحدات السكنية«.

 





مواضيع ذات صلة:

نتائج مؤشر بنك بيبلوس للطلب العقاري في لبنان في الفصل الثالث من العام 2016


»التجدّد للروم الكاثوليك« يدعو الى إشراك الشباب وَالنُّخب في الحياة العامة


د. فادي الجميل يعقد لقاء حوارياً مع السفير الايطالي ماسيمو ماروتي


انطوان واكيم عضو إدارة الصندوق الوطني