دراسة للـ  AUB: فداحة أزمة النفايات على الصحة في لبنان

2016-12-15 : تاريخ النشر

ارسل المقال الى صديق اطبع المقال

أكدت دراسة قام بها فريق من الباحثين العلميين في الجامعة الأميركية في بيروت (AUB) ان أي شخص يعمل في منطقة غارقة بين أكوام النفايات المرمية عشوائياً والتي يتم حرقها أحياناً عليه التنبّه جيداً لأنه معرّض بنسبة تفوق 400 في المئة أكثر من غيره للإصابة بأمراض في الجهازين الهضمي والتنفسي.

وتدل هذه النسبة على ان التعرض للنفايات أي التواجد بقربها أو استنشاق الهواء الصادر عن عمليات الحرق المتعددة يؤدي الى أخطار جسيمة على الصحة.

 





مواضيع ذات صلة:

صرخة ألم يطلقها اصحاب مصانع الرخام والغرانيت: 80 شاحنة اسبوعيا تدخل ببيان جمركي واحد معفاة من الرسوم والضرائب


د. فادي الجميل مرتاح لتجاوب الحريري مع مطالب نقابة أصحاب مصانع الرخام والغرانيت


خسائر توتال لبنان لسنة 2016 بلغت 4,31 ملايين دولار اميركي


وليد موسى نقيباً للوسطاء والاستشاريين العقاريين وسنو نائباً له