المؤسسة الوطنية للضمان الالزامي على السيارات حققت فائضا بقيمة 350 الف دولار سنة 2016

2017-05-12 : تاريخ النشر

ارسل المقال الى صديق اطبع المقال

14 سنة مرّت على  صدور المرسوم الذي يختصر اعمالها خلافا للقانون

وزعت المؤسسة الوطنية للضمان الالزامي على السيارات وهي الهيئة المكوّنة من ممثلين لشركات التأمين وآخرين يمثلون وزارة الداخلية ومصلحة الميكانيك (الآليات والسيارات) ووزارة الاقتصاد والتجارة.

بياناتها المالية لسنة 2016 كما اعدها مفوض الرقابة حاتم وشركاه تظهر ان المؤسسة حققت خلال العام 2016 فائضا قدره 525 مليون ليرة لبنانية (350 الف دولار اميركي) مقابل 411 مليونا لسنة 2015 (274 الف دولار اميركي). كما تظهر البيانات ان النفقات الادارية للمؤسسة بلغت خلال 2016 حوالى 437 مليون ليرة لبنانية وهذه النفقات تمثل المخصصات التي يتقاضاها اعضاء مجلس ادارة المؤسسة من ممثلي قطاع التأمين الخاص وممثلي القطاع العام اضافة الى الرواتب.

وينص قانون التأمين الالزامي على السيارات ان تنشئ المؤسسة صندوقا خاصا يعنى بتغطية نفقات معالجة ضحايا السيارات التي تبقى مجهولة بعد ان ترتكب حوادث الصدم وكذلك الحوادث التي ترتكبها سيارات تتجول على الطرقات من دون ان تكون قد ابرمت عقد التأمين الالزامي. كما يفترض بالصندوق ان يغطي التعويضات المستحقة للمتضررين جسديا من تلك الحوادث. الا ان مجلس الوزراء، وخلافا لاحكام القانون 105 الذي قضى بإنشاء الصندوق اصدر العام 2003 مرسوما يختصر فيه مهام المؤسسة الوطنية للضمان الالزامي على طبع وبيع اللاصق VIGNETTE  الذي يثبت ان السيارة مضمونة وفقا لاحكام القانون 105.

ورأى مجلس الوزراء في حينه ان يختصر مهام المؤسسة الى ان تكون قد اصبحت جاهزة لممارسة اعمالها كاملة.

الا انه وبعد مرور 14 سنة على صدور ذلك المرسوم بقيت مهمة المؤسسة على ما هي عليه ولم تتحمل بعد المسؤوليات التي اراد المشرّع ان تقوم بها عندما اصدر القانون 105 سنة 1977 .

يرأس المؤسسة فاتح بكداش الرئيس التنفيذي لشركة آروب AROPE ويضم مجلس ادارة المؤسسة كلا من:

- رئيسة مصلحة الميكانيك (الآليات) المهندسة هدى سلوم.

- رئيسة لجنة مراقبة هيئات الضمان بالانابة السيدة نادين حبال عسلي.

وخمسة اعضاء يمثلون شركات الضمان: ايلي طربيه (شركة CLA ) نائب الرئيس، اسعد ميرزا  (شركة CAPITAL )، سامر ابو جوده  (شركة ARABIA )، صبحي الحسيني  (شركة DAMANA ) والكسندر ماتوسيان  (شركة AL MASHREK ).

 

 





مواضيع ذات صلة:

اجتماع معيدي التأمين في بادن بادن اواخر شهر اوكتوبر


أطباء ومستشفيات الاردن يرفضون مشروع قانون التأمين الالزامي للاخطاء الطبية MALPRACTICE


بعد 300 سنة من الانزواء في لندن وبعد ان افتتحت فرعها في DIFC


وكالة فيتش FITCH: كوارث العام 2017 تكبّد شركات إعادة التأمين 90 مليار دولار